cron lakome2 - لكم :موقع إخباري مستقل cron
  1. البرلمانية ماء العينين: بنكيران ليس حائطا قصيرا واحتجاج أساتذة الغد تم استغلاله والركوب عليه
  2. تعالوا نخفي سوط الله وسيفه
  3. بالصوتI خطيب جمعة بسلا: المحذرات وراء زلزال الريف.. والجفاف عقوبة إلهية
  4. "راجعين"
  5. الحكومة تهدد الأساتذة المتدربين بالإعلان قريبا عن "سنة بيضاء"
  6. بالفيديو.. بنكيران: إضراب 24 فبراير ليس إعلان حرب وسأستمر في إصلاح التقاعد مهما كانت الظروف
  7. الكونفدرالية الديمقراطية للشغل: الإضراب العام حقق نسبة مشاركة فاقت 85 في المائة إلى حدود الظهيرة
  8. كريم التازي لـ"فاينانشل تايمز": مصالح قوية في النظام ستحاربك اذا كنت ترغب في محاربة الفساد
الرئيسية | رأي | منبر حر | الاتجار بالبشر

الاتجار بالبشر

آخر تحديث: 11 مارس, 2018 01:41:00

من مخزيات هذا الزمن، أن اللازمة التاريخية للعصور القديمة، حول استعباد البشر والاتجار فيهم، ما تزال  قائمة، و أن أسواق النّخاسة ، وأساطيل العبيد وقوافل الرقيق، ماتزال معقودة ومنصوبة. لحد اليوم لم تُدرك البشريةُ الإنسانيةَ المزعومة و المتبجح بها بالأشداق.

من يرى جحافل البشر المهجّرين ، والكتل البشرية المكدسة في الأقبية و الملاجئ، والضعاف من الأطفال و العجزة، تُصب فوق رؤوسهم النار، و يُنتشلون من تحت الرماد مغبرين أحياء أموات، نتيجة لحساب السياسة و رهان الخرائط، يزداد يقينا أن الإنسانية المنشودة ، كذبة كبرى، و وهم للتسويق.

الإنسان ذئب لأخيه الإنسان ( مع الاعتذار لهذا الكائن المهدد بالانقراضلا يسعنا إلا أن نصدّق ذلك ( يثير منصب الأمين العام للأمم المتحدة ، شفقة حد البُؤس) .و لن يمنعه من "أخيه" أشد الترسانات النووية فتكا، بله القوانين و القرارات .

عندما يغدو الكائن البشري، مجرد رقم ، لا أقل ولا أكثر، مجرد صوت انتخابي، أفواه شاغرة وعقول مستلبة، وطابور طويل من الكائنات المصطفّة والمصفوفة و المرصوصة ، مجرد آلات ميكانيكية، مصنوعة من اللحم الآدمي، يُخطط لها بدقة متناهية، يُراد لها محيط عيش لا تتعداه، وسقف تفكير لا تتجاوزه، و متوسط عمر بالكاد تبلغه.

في كل بقاع الأرض تقريبا، يُعبث بالخادمات و "الغلمان" و الصبايا ، تترصدهم شبكات مرعبة لتداول اللحم الطري، لصبية لم يبلغوا سن الحلم بعد، يُعبث بهم، و تُستقطر المتعة من أجسامهم الذابلة. أمم بكاملها من الكادحين ، يُقتطع من عرق جُهدها، و يُسرق فائض قيمة كدحها، فصوصا تُرصع بها خواتم المُتخمين.

استهوت التجارة البشر منذ غابر الزمن، فتاجروا في بعضهم بعضا، و في كل شيء تقريبا، تاجر الناس بالدين و الحق و الفضيلة و بالأعضاء البشرية، اشتروا الإيمان و باعوا صكوك الغفران، وعلّبوا المرأة و استحكموا مصائر الناس، و قامروا بالأوطان و أدخلوا كل شيء إلى البورصة ، وأخضعوه للعبة العرض و الطلب و المزايدة.( سوق البشرية

العالم بورصة كبرى، فيها تصعد أسهم، و تنزل أخرى، تتضخم أرقام و تختفي أخرى، في هذه البورصة يُباع البشر، يباع البشر ويُتاجر بأرواحهم ومستقبلهم ، وتُصنع الأدواء لهم، ويُحتفظ بالترياق إلى حين.

وسيظل الناس يُطاردون إنسانيتهم الضائعة و المُضيّعة، رهط مجى على اليخوت، وللآخرين المناجم و المواخير و الطوابير الطويلة أمام المتاجر الكبرى و الشركات العابر لإنسانية البشر.

لا يوجد كلمات دلالية لهذا الموضوع

التعليقات ( الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع )

المجموع: | عرض: