cron
image
ترأس الملك محمد السادس، اليوم الإثنين بالقصر الملكي بالرباط، حفل التوقيع على اتفاقيتين تتعلقان بمشروع أنبوب نقل الغاز نيجيريا-المغرب وبالتعاون المغربي- النيجيري في مجال الأسمدة.وصرح وزير الشؤون الخارجية النيجيري جيوفري أونياما، أن التوقيع على هاتين الاتفاقيتين، بعد بضعة أشهر فقط من زيارة الملك لجمهورية نيجيريا، يشكل دليلا على نجاح الشراكة التي تجمع الرباط
image
دعا ناصر الزفزافي، أحد الوجوه البارزة في "حراك الريف"، إلى إضراب عام يوم الخميس المقبل، بالإضافة إلى مسيرة حاشدة، وصفها بالتاريخية، ردا على مخرجات الاجتماع الذي عقدته الأغلبية أمس الأحد، والتي اعتبرت مطالب "الريف" بأنها تحمل نزعة انفصالية. وأدان الزفزافي في فيديو بثه على صفحته الرسمية بـ"الفايسبوك" ما اعتبره "افتراءات توحي بأن نشطاء الحراك لا
image
تبرأ حزب "العدالة والتنمية" من اجتماع زعماء الأغلبية الحكومية المنعقد ليلة الأحد 14 ماي الجاري، والذي هاجم حراك الريف واتهم نشطاءه بخدمة أجندة خارجية والمس بالمقدسات، حيث أكد سليمان العمراني نائب الأمين العام لحزب "العدالة والتنمية"، أن "الاجتماع المذكور انعقد بدعوة من رئيس الحكومة وبهذه الصفة حضر وترأس الاجتماع، أما حزب "البيجيدي"
image
في تصريح يعود لسنة 2011، أعلن سعد الدين العثماني، دعمه للحكم الذاتي لمنطقة الريف، وجاء في شريط فيديو على قناة "يوتيوب" لموقع "الناظور بلوس"، قول العثماني، رئيس المجلس الوطني لحزب "العدالة والتنمية" في لقاء حزبي بالناظور، "أنا دائما أقول، إذا كانت هناك مناطق في المغرب يجب أن تحظى بحكم ذاتي، فهي منطقتي
image
تجتاح موجة غضب شعبية عارمة مواقع التواصل الاجتماعي يقودها نشطاء سياسيون وحقوقيون جراء الاجتماع الأخير الذي ترأسه وزير الداخلية عبد الوافي لفتيت مع أحزاب الأغلبية الحكومية التي أجمعت على مهاجمة حراك الريف واتهامه بخدمة أجندة خارجية وزرع الفتنة، وهو ما زاد من غضب النشطاء الذين اعتبروا أن خطوة تحالف الحكومة هدفه حصار
image
عكس بلاغها السابق الذي هاجمت فيه نشطاء حراك الريف، واتهمتهم بالعمالة للخارج والانفصال والمس بالمقدسات، جاء في بلاغ جديد لأحزاب الأغلبية الحكومية، التأكيد على أهمية التعامل مع الاحتجاجات الاجتماعية بإقليم الحسيمة بما يحقق حاجات الساكنة والتنمية والعيش الكريم.وذكر بلاغ لأحزاب الأغلبية أنه تم التأكيد خلال لقاء تشاوري عقدته أمس الأحد واستمعت خلاله
image
انتقد عادل بنحمزة، الناطق الرسمي باسم حزب "الاستقلال" اجتماع أحزاب الأغلبية الذي ترأسه وزير الداخلية عبد الوافي لفتيت بخصوص الحراك في الريف، بحيث اعتبر أن "أحزاب الأغلبية ووزير الداخلية لهم مؤسسة الحكومة كمؤسسة دستورية، من مهامها الأساسية تدبير الشأن العام في جوانبه الاقتصادية والاجتماعية والأمنية وغيرها، هناك يجب التداول فيما يمكن اتخاذه
image
ردا على اجتماع الأغلبية الذي ترأسه أمس، عبد الوافي لفتيت وزير الداخلية، بحضور أمناء عامون وأعضاء من الأحزاب المشاركة في الحكومة، قال ناصر الزفزافي، القيادي في "حراك الريف"، إن "هذا الاجتماع "مشبوه"، ترأسه وزير الداخلية، الذي أظهر أن "الداخلية مازالت أم الوزارات تتحكم في جميع الوزارات". وأوضح الزفزافي في فيديو بثه على صفحته
image
اعتبر عبد اللطيف وهبي، الرئيس السابق لفريق حزب "الأصالة والمعاصرة" بمجلس النواب، أن "الأغلبية الحكومية أهانت السلطة القضائية وخالفت الخطب الملكية ومضمون الدستور، وخرقت مسطرة التشريع، وذلك بإضافة مادة جديدة من قبل حزب "العدالة والتنمية"، تحت غطاء مسطرة تعديل مشروع القانون المالي "المادة 8 مكررة" الذي صودق عليه الجمعة بمجلس النواب. وأضاف وهبي في مقال
image
طالبت أمينة ماء العينين، القيادية بحزب "العدالة والتنمية"، باستدعاء وزير الداخلية عبد الوافي لفتيت إلى البرلمان لتقديم المعطيات التي جعلت الأغلبية الحكومية تتهم حراك الريف بـ"الانفصال" و"التمويل الخارجي" و"المس بالمقدسات". وقالت البرلمانية ماء العينين في تدوينة على صفحتها بموقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، "لابد من استدعاء وزير الداخلية للبرلمان حتى يقدم المعطيات التي صرح
back 1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 next last المجموع: 5422 | عرض: 91 - 100

أول الكلام