cron
image
 مرّت مؤخّراً الذكرى العشرون بعد المائة لميلاد الشّاعر الإسباني، الأندلسي،الإشبيلي الكبير " فيسنطي ألكسندري" (الحاصل على جائزة نوبل فى لآداب عام 1977 ). من مواليد مدينة إشبيلية  فى 28 أبريل1898 –  والمتوفى بمدريد  فى 14 ديسمبر1984 ، وهو أحد الوجوه الأدبية والشعرية البارزة من المنتمين للجيل الأدبي الإسباني الشهير 1927، إلى جانب 
image
لايجادل مغربي ومغربية في كون قضية سيادة المغرب على أرض صحرائه هي قضية إجماع وطني يقتضي من جميع الفاعلين دولة وأحزابا ومجتمعا مدنيا المواجهة المبدئية والعملية لأي مخطط يستهدف وحدته الترابية كيفما كان مصدره وأدواته. في هذا الإطار يندرج إعلان وزارة الخارجية المغربية عن قطع العلاقات الدبلوماسية مع إيران بسبب"أدلة دامغة "(حسب
image
الدراسات حول أزمة العمل السياسي في المغرب كما في باقي دول العالم المتخلفة بالخصوص كثيرة لا حصر لها. لكن جانبا مهما وخطيرا ما زال بعيدا عن هذه الأبحاث ولم تتطرق له إلا نادرا. يتعلق الأمر بالجانب النفسي في العمل السياسي وبالضبط الانحرافات النفسية التي تصيب المدمنين من رجال السياسة على الكراسي والسلطة. مناسبة الكلام،
image
 أولا لنتفق على شيء، أنا مع المقاطعة ولو كان خلفها الشيطان على رأي ” اللايت شيخ” رضوان بن عبدالسلام. فالمقاطعة ما هي إلا نتاج تراكمات كثيرة كان يمكن أن تؤدي إلى ما هو أسوء ولكن وعي ونضج المواطنين المغاربة جعلها تتخذ شكل مقاطعة حضارية غاية في الرقي والسمو. ولكن لابأس أن نبحث قليلا
image
 في هذا المقال الثالث والأخير نتناول حديث الدكتور أحمد الريسوني عن: "الابتزاز الجنسي في المحافل والمؤسسات"، و"عارضات الأزياء وملكات الجمال"، وكذا" زوجات الرؤساء والزعماء السياسيين"، وهي المجالات التي رأى الدكتور الريسوني أنها مهينة للمرأة وحاطة من كرامتها في الغرب، فلنفحص ذلك عن قرب: - الابتزاز الجنسي في المحافل والمؤسسات: كتب السيد الريسوني يقول:"الحديث عن شيوع الابتزاز الجنسي
image
 بالإعلان عن موعد الانتخابات الخاصة بممثلي الصحفيين المهنيين وناشري الصحف بالمجلس الوطني للصحافة في الثاني والعشرين من يونيو المقبل ، يكون الجسم الصحفي مطالبا بالإجابة  على الاسئلة العميقة المرتبطة بإشكاليات التنظيم والتقنين والتمثيلية والمهنية  والاخلاقيات بقطاع لا يمكن ان يتنفس الا في ظل أجواء الحرية والاستقلالية والمصداقية.  ويعد المجلس الوطني للصحافة، هيئة الوساطة
image
لا يمكن لعاقل أن يتوقع من رئيس الحكومة السابق، عبد الاله بنكيران، غير ذلك الموقف الذي عبر عنه عندما هاجم حملة المقاطعة التي تستهدف منتجات افريقيا ـ غاز المملوكة لغريمة السياسي عزيز اخنوش، والماء المعدني "سيدي علي" الذي تحتكر بيعه زعيمة الباطرونا مريم بن صالح، ومنتجات شركة سنطرال دانون، المملوكة للفرنسيين، فالرجل
image
موقف مقاطعة بعض منتجات اقتصاد الريع هو انتفاضة وعي جديد وفعل جديد للمواطنين وللمواطنات بما لهذه المقاطعة من بعد سياسي يعبر عن عودة الوعي ضد السياسة الاجتماعية السائدة وفضح رموز اقتصاد الريع في المغرب الذين يستفيدون من ثروات الشعب المغربي  معاناته من غياب سياسة اجتماعية عدالة. وسياسة اقتصاد الريع السائدة في المغرب لا تتوقف
image
 تقول القاعدة العسكرية "خطأ الَّلغَّام الأول هو خطأه الأخير". فالَّلغَّام، أي الشخص الذي يزيل الألغام، غير مسموح له بالخطأ، لأن الثمن سيكون حينئذ مكلفا. استحضر هذه القاعدة اليوم وأنا أتابع تطورات الأحداث ببلادنا خلال الأسابيع الأخيرة، حيث تجاوز التعبير عن المواقف السياسية الأدوات والوسائط التقليدية إلى مستوى آخر أكثر إيلاما، تجلى في
image
أصبحت قضية المساواة بين الرجل والمرأة في المغرب، تستأثر باهتمام كبير داخل الأوساط السياسية والمدنية والحقوقية، وخاصة التوجهات العلمانية والحداثية، والتي تخوض معارك ضارية على عدة جبهات، للضغط على المجتمع والدولة من أجل القبول بالمساواة الكاملة بين الجنسين في جميع المجالات الحياتية، فإلى أي حدّ يمكن اعتبار المساواة بين الرجل والمرأة مطلبا
back 1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 next last المجموع: 2480 | عرض: 51 - 60

أول الكلام

lakome2