cron lakome2 - لكم :موقع إخباري مستقل cron
  1. البرلمانية ماء العينين: بنكيران ليس حائطا قصيرا واحتجاج أساتذة الغد تم استغلاله والركوب عليه
  2. تعالوا نخفي سوط الله وسيفه
  3. بالصوتI خطيب جمعة بسلا: المحذرات وراء زلزال الريف.. والجفاف عقوبة إلهية
  4. "راجعين"
  5. الحكومة تهدد الأساتذة المتدربين بالإعلان قريبا عن "سنة بيضاء"
  6. بالفيديو.. بنكيران: إضراب 24 فبراير ليس إعلان حرب وسأستمر في إصلاح التقاعد مهما كانت الظروف
  7. الكونفدرالية الديمقراطية للشغل: الإضراب العام حقق نسبة مشاركة فاقت 85 في المائة إلى حدود الظهيرة
  8. كريم التازي لـ"فاينانشل تايمز": مصالح قوية في النظام ستحاربك اذا كنت ترغب في محاربة الفساد
الرئيسية | رأي | شباب المغرب: الحاجة إلى فكر الجابري ودينامية الحيحى

شباب المغرب: الحاجة إلى فكر الجابري ودينامية الحيحى

آخر تحديث: 14 يوليوز, 2017 09:24:00

لا اعرف هل كان ذلك من جميل الصدف؟ أم من مكر التاريخ ؟ كما يقال أن يلتقي  مرة أخرى، المرحومان المحمدان المفكر محمد عابد الجابري  والمربي محمد الحيحي أن يجتمعا مرة أخرى لا لتبادل الرأي حول أحوال السياسية ومصير حزبهما والوطن أيضاء من زوايا مختلفة بعد أن رحلا عن هذه الدنيا الفانية. 

 كانت المناسبة والمناسبة  شرط كما يقال هي تزامن تنظيم كل من مؤسسة محمد عابد الجابري للفكر والثقافة  بالمكتبة الوطنية لقاء في موضوع "الجابرى .. السياسي" وحلقة الوفاء لذاكرة محمد الحيحي " لاجتماع لجنة تفعيل" المبادرة المدنية للنهوض بالمخيمات التربوية"  بمقر جمعية " الوسيط للديمقراطية وحقوق الانسان.."  

وبغض النظر عن رمزية فضاء "المكتبة" أي الفكر والثقافة و"الوسيط"  الديمقراطية وحقوق الإنسان والتربية على المواطنة فان الجابرى والحيحى اللذين "فشلا " من موقعهما كقياديين في حزب وطنى في  تجسير الخلاف بين رفاق الامس في ثمانينات القرن الماضى وتحقيق " المصالحة التاريخية بين "الاخوان الاعداء" وهما اللذين لم يكونا دعاة تفرقة بين الجسم الوطنى الواحد منذ الانفصال الاول سنة 1959، ومن تم قررا معا اعتزال العمل الحزبى واختارا عن سبق اصرار  طريقا آخر للنضال.. للجابرى الذى انسحب بعد تعميم رسالته التاريخية الانشغال بالفكر لاستكمال مشروعه "نقد العقل العربي"  ومحمد الحيحى الذى فضل الانسحاب بهدوء واتزان المربى بالعودة الى النبع الذى جاء منه قطاع تربية الشباب والاطفال والخدمة الاجتماعية والفعل الحقوقي.. 

لقد اقترح أحد أعضاء المبادرة وهى ليست إطارا جماهيريا بل قوة اقتراحية وآلية متخصصة ، تأجيل عقد الاجتماع لحضور  اللقاء حول الجابري فاستقر الرأي في الأخير على أن روح الجابري لن تكون بعيدة عن مواضيع النقاش في إطار المبادرة بالنظر لتشابك التربوي والفكري في وجدان ومسارات المفكر الراحل.  

وان كان الجابرى والحيحى قد قررا فى مرحلة ما من حياتهما وضع حد لالتزامهما الحزبى لاسباب بادر الجابرى إلى الجهر بها فانهما اختارا معا عملا على إختيار طريق آخر للنضال. الجابرى مجال الفكر والثقافة والحيحى مجال التربية والخدمة الاجتماعية

وقد اقترح أحد المساهمين في إطلاق  المبادرة المدنية قبل يوم من اجتماع المبادرة تاجيل الاجتماع بسبب تزامنه مع ندوة الجابرى وذلك على الرغم من التزامنا مع أعضاءها  لكن الحلقة  تشبثت بعقده لاننا هرمنا من أجل هذه اللحظة التاريخية" التى سيلتقى فيها المحمدان الجابرى والحيحي من جديد وبالحضور النوعي للسياسة والتربية، و إن غيبتهم الموت بل أكثر من ذلك استطاعا أن يجمعا مختلف الأطياف كما فعلا قيد حياتهما.

ان كان الجابرى والحيحى قد قررا فى مرحلة ما من حياتهما وضع حد لالتزامهما الحزبى لاسباب بادر الجابرى إلى الجهر بها فانهما اختارا معا عملا على إختيار طريق آخر للنضال. الجابرى مجال الفكر والثقافة والحيحى مجال التربية والخدمة الاجتماعية

 فالمبادرة واصلت عملها المدني التربوي حيث قررت العمل بالترافع من أجل إدراج العمل الجمعوى التربوي في الشق المتعلق بالمخيمات في السياسات العمومية التي يتولى رئيس الحكومة تنسيقها. 

إذن تحقق الهدف وأيضا استقلالية العمل المدني الجمعوى عن السياسي الحزبي ولا تعني  الاستقلالية الحياد عن قضايا المجتمع كما كان يحثنا عليه دوما الفقيد الحيحى مربى الأجيال  مؤسس مدرسة التربية على المواطنة والمدافعين عن حقوقها.

فحينما يرجع أي باحث ومهتم بالعلوم الإنسانية الى  إسهامات الجابري الفكرية في التربية يعود الى محاضرته أمام شباب الجمعية المغربية لتربية الشبيبة لاميج حول مبادئ التربية نظريا وممارسة فالفقيد كان بحق رائد المدرسة الفلسفة الحديثة بالمغرب والعالم العربي.

اذن نجحت الندوة التي نظمتها مؤسسة الجابري وحضرها من الدينامية من رغب في ذلك وتمكنت حلقة الوفاء لذاكرة الحيحى التى حضرها من التزم بما تم الاتفاق عليه، من ترجمة مخرجات الورشة التفاعلية حول رؤى من اجل مستقبل أفضل للمخيمات الصيفية وهو ما يجعل الجابري والحيحى يتمكنان  رغم رحيلهما من جمع فعاليات المجتمع على اختلاف توجهاتها كما كانا يفعلان ذلك في الماضي لمصداقيتهما وإخلاصهما الوطني . إنها  دروس نحن اليوم في الحاجة إلى استلهام عبرها ودلالاتها والنهل من قيمها الفكرية و التربوية. 

من جهة أخرى رحبت هذه المبادرة المدنية التي تستند على العمل التطوعي بكافة المقترحات والمبادرات التي تتقاطع وتصب في تجاه النهوض بالمخيمات التربوية بالمغرب، سواء كانت من لدن هيئات مؤسساتية أو هيئات وطنية  للحكامة أو من منظمات وجمعيات تربوية وحقوقية مؤكدة على أن المبادرة مجرد قوة اقتراحية وللترافع ليست بديلا عن أي جهة رسمية أو مدنية.  

وتدارس المشاركون خلال هذا اللقاء مخرجات تتعلق بوضعية المخيمات على مستوى البنيات التحتية والتجهيز والمضامين والمناهج والبرامج والتاطير ومؤسسات الوساطة والشراكات والحكامة، مختلف التوصيات والمقترحات التي أسفرت عن الورشة التفاعلية التي أطرتها "حلقة الوفاء لذاكرة محمد الحيحى" الأسبوع  الماضي بالرباط والتي شاركت فيها وزارة الشباب والرياضة والجامعة الوطنية للتخييم والرابطة المغربية للمكونين التربويين والجامعة الملكية للرياضة للجميع وعدد من المنظمات والجمعيات التربوية فضلا عن خبراء في مجال علم التربية والاجتماع والقانون. 

إذن شباب المغرب في الحاجة إلى فكر الجابري خاصة بربط السياسة بالأخلاق وبدينامية الحيحى من أجل إعادة الاعتبار لقيم ومبادئ العمل الجمعوى ، لنجعل ثراثهما الفكرى والتربوي والحقوقى ليس فقط أن يظلا جزءا من الماضى ولكن جزءا من الحاضر والمستقبل برهان وأفق متجدد.

التعليقات ( الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع )

المجموع: | عرض: