cron
image
تقديــم: تشكل الذاكرة بكل أبعداها، السياسية، الاجتماعية والحقوقية أهم مرتكزات الوعي الجمعي، لما تمثله من شواهد تاريخية، توثيقا للحقيقة وتحصينا لها من كل محاولات الطمس والتزييف والتبخيس والتحريف والتغييب المقصود لبعض الأحداث أو الاحتكار الحصري لحقيقة الوقائع وروايتها حسب المقاس عبر مؤسسات قبر الحقيقة من إعلام وثقافة وتأريخ. نحاول في هذه اليوميات المرتجلة الوقوف
image
 توضيح أولي:   من الجهل ومن باب الإجحاف أن نعمم ،لكن نحن نتناول ونتحدث عما هو سائد على مستوى الواقع والمعايش اليومي ( المساجد ،كتاتيب القرآن،المدارس، الكتب المجلات الإذاعات الوطنية والدولية ،الأنترنيت وفي المناسبات الدينية والدنيوية).    إن أي متتبع للمنتوج الفقهي الإسلامي "المعاصر"، في مجمله ،سيسجل دون عناء البحث ، مدى البؤس وغياب الاجتهاد
image
من شدة الاهتزاز النفسي والاجتماعي الذي يعانيه المواطن العربي، أصبح يسأل الفيسبوك والتطبيقات المجاورة له، عن نفسيته وشخصيته، والوظائف التي يستحقها، وعن مستقبله ومواصفات الزوجة التي تصلح له، كل ذلك لأن المواطن العربي، الذي لم يعد يثق في أحد، ولم يعد له من يرشده، أو بلغة الواقع لعربي، تم تعويمه. لم تعد لنا
image
1) من هو "الأمازيغي" Amaziɣ؟  هناك تعريفات عديدة للمعنى التقني لكلمة "الأمازيغي" Amaziɣ تقوم على معايير متضاربة حسب الميولات الأيديولوجية والسياسية لكل شخص وحسب المفاهيم الشائعة لدى عامة الناس. ومن أهم تلك المعايير التي تتأسس عليها التعريفات التقنية المختلفة لمعنى "الأمازيغي" نجد ما يلي:  - "معيار بلد الإقامة" Aseqqul en tmurt en tzeddiɣt: أي
image
ما أتعسنا !، ما أتعسنا حين لا نسمي الأشياء بأسمائها ،ما أبشعنا حين نهجر إنسانيتنا ،ما أكثر غموضنا حين نسكن في ظلنا، ما أتفهنا حين نضع أقنعة على وجوهنا ،ما أشقانا حين نغادر ذواتنا ،ما أكسلنا حين لا نجد من المرايا إلا مرايا الآخرين ،ما أغبانا حين لا ننظر إلى أعماق أنفسنا،
image
  في بلادنا الجميلة التي أفسد تربتها السياسيون والبرلمانيون، الذين لا يفكرون إلا في تفصيل القوانين المناسبة لمصالحهم وحماية امتيازاتهم ومعاشاتهم، صار من غير المهم لديهم هدر الزمن السياسي في التطاحن والتلاسن، وتأخر ميلاد الحكومة وما ينجم عنه من تعطيل سير المؤسسات، وجمود سياسي وركود اقتصادي وضياع فرص الاستثمار. ولا من المهم
image
اختُتِمت، الأحد 18 فبراير 2018 ، فعاليات الدورة 24 للمعرض الدولي للنشر والكتاب بالدار البيضاء، الذي يصنف ضمن أهم عشرين معرضا في العالم، بمشاركة أكثر من 700 عارض، يمثلون 45 دولة عربية وأجنبية، وبحضور 350 كاتبا وباحثا وناقدا من المغرب وخارجه، وتجاوز عدد العناوين المعروضة 125 ألف عنوان. وسجلت وزارة الثقافة والاتصال
image
بلغة بسيطة، وضع عبد الإله بنكيران، أمام الآلاف من أنصار حزب العدالة والتنمية، نهاية الأسبوع الماضي، الأصبع على واحد من إشكالات الحكم في بلادنا والمرتبطة باستغلال السياسة للاغتناء ومراكمة الثروة وتنميتها.  في الحقيقة، لم يفعل ابن كيران أكثر من تلخيص نظرية عبد الرحمن بن خلدون حول خطورة زواج المال والسلطة على  استمرار الدولة،
image
  ترد علينا بشكل متسارع أخبار من كافة بقاع العالم عبر مختلف أشكال الاتصال والتواصل الحديثة، ومن بينها تلك التي تتحدث عن استقالات وزراء من هنا وهناك في دول ديمقراطية عريقة، تحترم حكوماتها ذكاء ومطالب شعوبها ويقدر أعضاؤها جسامة المسؤولية الملقاة على عاتقهم. وغالبا ما لا ترقى أسباب تلك الاستقالات إلى مستوى
image
إلى عهد قريب كان المعلم  في بلادي رمزا للمهابة والوقار، ومصدر للعلم والأنوار،به يشيد  المفكرون والعلماء و الصحابة و الأنبياء ، فقيلت في المعلم أقوال مأثورة كثيرة، منها قول الرسول (صلعم) " إن الله وملائكته وأهل السموات والأرض حتى النمل في جحرها وحتى الحوت في جوف البحر ليصلون على معلم الناس الخير
back 1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 next last المجموع: 1301 | عرض: 41 - 50

أول الكلام