cron
image
تعالت مؤخراـ من داخل النظام التعليمي الفرنسي ـ صيحات إنذار تنبه إلى سوس خطير بدأ ينخر هذا النظام و يهدد بتقويض أركانه، و الذهاب بمصداقيته وأصالته. الخطر المتفاقم لا علاقة له بالمناهج و لا بالأسلاك أو بالتعدد اللغوي المربك، ولا حتى بالإمكانات والتجهيز أو مدى تواؤم التكوين مع سوق التشغيل. المشكلة المهددة تسائل
image
 لا أدري إن كان وصف المريد هو الكلمة الأكثر ملاءمة لحالاتنا الفكرية ؟ وهل يمكننا الحديث على أن الأمر ظاهرة ثقافية تشكلت مع الفعل والتأثير الاستعماري أم مجرد حدث مؤقت وعابر؟ لا أخص بالحديث هنا ما يسمى في المعتاد بالعامة أو الجمهور، بل أعني أساسا شريحة: الطلاب الجامعيين والمثقفين والكتاب أي كل
image
من يتابع القمة الثلاثية  بطهران و التي جمعت   رؤساء إيران و روسيا و تركيا  للبث في مصير محافظة إدلب السورية في غياب سوريا حكومة أو معارضة،   يستنتج ملحوظتين في غاية الأهمية:  أولا- مؤتمر حول سوريا دون حضور سوريا، و دون حضور بلدان عربية إقليمية طالما استثمرت في عسكرة الثورة السورية، و أعني العربية
image
أرى سنويا مع اقتراب الامتحانات عددا كبيرا من الآباء مع أبنائهم، ولما أسأل عن أسباب الزيارة الطبية، يكون ردهم  "مَكَيْبْغيشْ يْقْرا"(2) أو "ناقْصْ عْنْدو التَّرْكيزْ" أو "راسو قاصْحْ مَكَدْخْلّوشْ القْرايا"(1) أو "راسو مْكْلّْخْ"(3)، وهم يلتفتون إلى أطفالهم وكأنهم يتحدثون عن كمبيوتر عاطل مع أحد التقنيين في الحاسوب لإصلاح أعطابه! ولا أخفي عنكم
image
ظهرت مؤخرا مجموعة من الملامح الواضحة التي من شأنها الإجهاز على اللغة العربية الفصحى، والتسلل الواضح في ميدان حساس كميدان التربية والتعليم بالمغرب، فهل يمكن أن نقول بأن هناك مخططا لطمس الهوية العربية؟ ومحاولة الإجهاز على اللغة الفصحى؟ وجعل العامية منافسا للعربية في مقررات السنوات أو العقود القادمة؟ بل هل يمكن أن
image
 كان مبرمجا أن تبدأ الرحلة حوالي الساعة الواحدة والنصف بعد الزوال، لذلك طلب مني الحضور لوكالة السفر نصف ساعة قبل الإنطلاق لإتمام لاستكمال الإجراءات... وصلت الحافلة حوالي الساعة الثالثة و النصف، أي بعد ساعتين من الإنتظار تحت الشمس الحارقة لمدينة فاس. لا أريد الخوض لا في طريقة الصعود ولا في التنظيم داخل
image
لم يأت استنبات نبتة التعاقد في الحقل التعلميمي من فراغ، بل مهد لها القائمون على تدبير الشأن الوطني وهيؤوا لها كل الظروف المناسبة لتنمو بأريحية على مرأى من الجميع، دون أن تستثير أحدا، أو تثير فضوله، فيطالب باجتثاثها واقتلاعها باعتبارها نبتة لا قبل للحقل، ولا عهد له بها، بل ربما، ساهم الجميع،
image
      اهتز البيضاويون بعد نهاية العطلة السنوية ومع مطلع شهر شتنبر 2018،  ليس بسبب جريمة شنعاء ذهب ضحيتها أحد الأشخاص الأبرياء، أو بسبب زيادات في رسوم التسجيل المدرسي أو غلاء الكتب والمقررات الدراسية أو ما شابه ذلك من ضرب للقدرة الشرائية، وإنما جراء خبر غريب وغير مسبوق من قبل، تناقله
image
 لا حديث بين أرباب الأسر هذه الأيام إلا عن الدخول المدرسي ومتطلباته الباهظة بالنسبة للغالبية العظمى. كما أن وسائل الإعلام بمختلف تلاوينها ترصد وتنقل حجم  ومظاهر معاناة أولياء التلاميذ في ظل جشع المضاربين وانسحاب الدور التنظيمي والرقابي للدولة مما أفسح المجال أمام ناهبي جيوب المواطنين البسطاء الذين يصل الأمر بجزء كبير منهم إلى
image
  هل أصبحت واحة فڭيڭ عبئا ثقيلا على الدولة المغربية الحديثة لذا وجب التخلص منها بأي ثمن ؟ هل تنتمي إلى منطقة رمادية خارج مدار الدولة ؟ هل واحة فكيك لم تعد مجالا قابلا للسكن و لم تعد جزءا صالحا للعيش وبالتالي وجب تعويضها (substitution ) وتحويل أطرافها إلى مجرد ثكنات عسكرية ومخالب
back 1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 next last المجموع: 1447 | عرض: 21 - 30

أول الكلام