cron
image
رغم كل التعزيزات الأمنية وأعين عناصر الأمن اليقظة  وصفوف القوات المساعدة المتراصة ونزق أفراد الأمن الخاص ورغم السياج الأول والثاني استطاع ذلك الشاب المراهق القفز فوق الخشبة ونزع المياكروفون من يد نجمه المفضل. نظر اليافع في أعين المئات من أبناء جيله، الفرحين بصعوده المنصة كما الجنود المسرورون بإعتلاء قائدهم لربوة قصد إلقاء
image
في وطني، الجميع يعبر عن آراءه بحرية..  من يقول العكس؟ .. من هذا العدمي العميل المتآمر على الوطن الذي يقول غير ذلك؟ وطني جنةٌ للحريات،  لدينا كل الحرية في التعبير عن الرضا،  بل نمتلك الفائض منها في التعبير عن الامتنان لحكامنا،  وفي أن نهجو كما شئنا الأصوات المعارضة،  وفي أن نَنْظُم معلقات لا متناهية في
image
نعود لقرائنا من جديد بعد غياب اضطراري، لا يحتاج الكثير من الشرح لفهم ملابساته، عنوانه الكبير المنع والتضييق والاعتقال وفبركة قضية على مقاس الجلادين المنزعجين من صوت إعلامي، لا يحمل أصحابه سوى رسالة نبيلة هدفها تنوير الرأي العام وإخباره وتزويد القارئ بما يقع في بلده عبر أجناس العمل الصحفي المتنوعة وعن طريق
image
عبارة "آسف" ليست جديدة ولا طارئة على قاموس الكوريين الجنوبيين ولا هي عبارة نادرة مرتبطة بأزمات تهز، من حين لآخر، الساحة المحلية أو الإقليمية. كلمة "آسف"، على العكس من ذلك، تختزل سلوكا نابعا من ثقافة ما يصطلح عليه هنا بـ "مسؤولية الخطأ". منذ مطلع سنة 2015، والكوريون الجنوبيون يتابعون صور وشهادات أكثر من
back 1 2 3 4 5 6 7 المجموع: 64 | عرض: 61 - 64

أول الكلام