cron lakome2 - لكم :موقع إخباري مستقل cron
  1. البرلمانية ماء العينين: بنكيران ليس حائطا قصيرا واحتجاج أساتذة الغد تم استغلاله والركوب عليه
  2. تعالوا نخفي سوط الله وسيفه
  3. بالصوتI خطيب جمعة بسلا: المحذرات وراء زلزال الريف.. والجفاف عقوبة إلهية
  4. "راجعين"
  5. الحكومة تهدد الأساتذة المتدربين بالإعلان قريبا عن "سنة بيضاء"
  6. بالفيديو.. بنكيران: إضراب 24 فبراير ليس إعلان حرب وسأستمر في إصلاح التقاعد مهما كانت الظروف
  7. الكونفدرالية الديمقراطية للشغل: الإضراب العام حقق نسبة مشاركة فاقت 85 في المائة إلى حدود الظهيرة
  8. كريم التازي لـ"فاينانشل تايمز": مصالح قوية في النظام ستحاربك اذا كنت ترغب في محاربة الفساد
الرئيسية | رأي | زوايا | فراشات أفيلال

فراشات أفيلال

آخر تحديث: 18 ديسمبر, 2015 11:13:00

كان أحد أصدقائي الظرفاء يقول عن شرفات أفيلال، الوزيرة المنتدبة لدى وزير الطاقة والمعادن والماء والبيئة المكلفة بالماء، أنها فراشة من فراشات حكومة عبد الإله بنكيران. والحقيقة أن صديقي كان مصيبا في وصفه هذا أمام تشكيلة حكومية تعتبر فيها النساء عملة ناذرة ومشهد حزبي يؤثث الذكور صفوفه الأولى رغم الطاقات النسائية الكثيرة والكبيرة التي يزخر بها البلد.

غير أن شرفات أفيلال، يوم حلولها ضيفة على الزميل محمد التيجيني، الصحافي القادم من الشرق وصاحب الفضل في إضفاء لمسة "بركانية" على الحوارات السياسية في تلفزة العرايشي، تحولت الى فراشة نطاطة، و"النطاطة" نوع من الفراشات يعرف في أوساط علماء الأحياء بـ Skipper، وسميت كذلك لما عرف عنها من حركات قافزة سريعة أثناء الطيران، قد تصل إلى 30 كليلومتر في الساعة.

شرفات، تلك الشابة اللطيفة القادمة من تطوان، كانت خلال البرنامج طائرة بين المحاور، سريعة بشكل قاتل بينما لم تكن "قافزة" بالمرة، والقصد هنا هو "القفوزية" بمفهومها المغربي الدارج.

كانت المهندسة الطيبة، المكلفة بتدبير الماء، ترفع، إبان البرنامج المباشر، الطرف الأيسر من شفتها العلوية تعبيرا عن الامتعاض من كل فكرة لا تستلطفها أو سؤال لا يعجبها، فكان هذا الفعل أول ما يثير تقزز المشاهدين وأول ما يوصي خبراء التواصل بالاشتغال عليه وتحاشيه لأنه يدخل في خانة لغة الإشارات التي يقرأها المشاهد ويحكم من خلالها على المتحدث بقدر حكمه على اللغة المنطوقة. غير أن مؤاخذة شرفات أفيلال على عدم لجوئها لخبرة خبير في التواصل فيه نوع من الإجحاف لأن عددا كبيرا من ساسة البلد يرفعون شفاههم وأشياء أخرى أمام كل سجال.

سنة 1972، وهو تاريخ ميلاد شرفات أفيلال، نظم عالم المناخ Edward Lorenz ندوة طرح فيها نظرية جديدة عرفت فيما بعد ب"تأثير رفرفة الفراشة" أو ما يصطلح عليه إخواننا الفرنسيس  « effet papillon ». بدأ العالم ندوته بالسؤال التالي:

هل تسبب رفرفة جناح فراشة في البرازيل إعصارا في التيكساس؟

طبعا طرح العالم السؤال بشكل مجازي لإثبات نظرية علمية، لا يتسع الوقت لشرحها في هذا المقال، غير أن فراشة حزب التقدم والاشتراكية أثبتت صحة "نعم" كجواب عن هذا السؤال لأن رفرفتها في سماء دار البريهي سببت إعصارا في محيط المغاربة الأزرق والهادئ عموما، عندما اعتبرت أن معاشات الوزراء والبرلمانيين هي عبارة عن "جوج فرانك" وأن نقاش موضوع من هذا النوع هو  خوض في برك الشعبوية.

إن السفر على جناح "البزنس كلاس" نحو عواصم العالم وركوب السيارات الفارهة، لإلقاء الكلمات المنمقة في قاعات مؤثثة بعناية وسط فنادق فخمة بمراكش، والسكن لمدة طويلة بين شقق "الهوستاندينغ" بحي الرياض وفيلات بير قاسم.. يجعل نخبة من محترفي السياسة بالمغرب منقطعين بشكل كامل عن واقع إخوانهم الذين يقطنون "دوار الحاجة" حيث تدور رحى الحرب بين أفراد العائلة الواحدة حول اللقمة الأخيرة وسط صحن معدني ويسخن النقاش بين الأسرة حول الغطاء القليل في زمهرير دجنبر تماما كسخونته حول ترشيد استعمال الماء بالـ COP 21.

أخيرا إن مبلغ 8000 درهم هو فعلا "جوج فرانك" في سوق الغلاء الذي ينزع الماء من وجه المغاربة لذلك وجب النضال أن تكون "جوج فرانك"، بمرجع الوزيرة، حدا أدنى لأجور كل المواطنين وعندها فقط يمكن لفراشات أفيلال أن ترفرف في سماء الكلام دون أن تحدث حركات أجنحتها إعصارا في صحون الفقراء.

لا يوجد كلمات دلالية لهذا الموضوع

التعليقات ( الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع )

مقبول مرفوض
0
1 - RACH 19 ديسمبر, 2015
bravoo j 'aime bien
مقبول مرفوض
0
2 - MOHAMED CH 20 ديسمبر, 2015
أقولها دائما أنت صحفي موهوب ، ومبدع واصل اجتهادك فالمستقبل أمامك واعد بحول الله
المجموع: 2 | عرض: 1 - 2