مجتمع

قال عبد القادر اعمارة وزير التجهيز والنقل واللوجستيك والماء إن العامل البشري، يعد من بين أهم الأسباب المؤدية لحوادث السير، بحيث أن 94% من حوادث السير تعود إلى الأخطاء البشرية.

وأضاف اعمارة خلال جلسة الأسئلة الشفوية الأسبوعية، بمجلس المستشارين، اليوم الثلاثاء، أنه مباشرة بعد الأخطاء البشرية تأتي الحالة الميكانيكية للسيارات والعربات والعجلات كسبب ثاني، ولا يمثل العامل المرتبط بحالات الطرق إلا جزء ضئيلا من مسببات حوادث السير، مشيرا في نفس الوقت أن هناك تنامي لظاهرة سرقة وإتلاف علامات التشوير بالطرقات.

وبخصوص تأخر إنجاز الطريق السريع الرابط بين تازة والحسيمة، أوضح اعمارة أنه في سنة 2010 تم التوقيع على هذا المشروع أمام أنظار الملك لكن الدراسات لم تكن جاهزة بعد ولا التعبئة المالية جاهزة، وهذا ما استلزم من الوزارة بضع سنوات لاستكمال الدراسات علما بأن هذه المنطقة تعرف وعورة التضاريس.

وأبرز اعمارة أن مقطع الطريق المتصل بإقليم تازة والذي يصل إلى 94 كلم كلف 2 مليار درهم وتم الانتهاء منه، وبقي الجانب الآخر من الطريق على مستوى إقليم الدرويش والحسيمة سيتم الانتهاء منه في 2019 لأن هذا المقطع من الطريق تطلب وقتا كبيرا. حسب الوزير.