cron
image
المنع المخزني الذي تعرضت له مسيرة 20 يوليوز 2017 بالريف يثير الأسئلة الكثيرة، ويثير الشكوك حول حاضر الحكم بالمغرب، والى أين يتجه في مستقبله.. هناك في السياسة والحكمة ايضا أسلوبان ومنهجيتان لعلاج الاحتجاج الشعبي في المغرب وغيره من البلدان :الأولى هي "الإقناع" والثانية هي "المنع"، وهما منهجيتان متناقضتان، سنتناولهما في هذا المقال كما
image
في إحدى المظاهرات، يقول رجل ريفي من إمزورن بحرقة "حتى نساءنا خرجنا إلى الشارع للتظاهر". في مجتمعات أخرى، قد لا تعني هذه الجملة شيئًا، لكن أبناء المنطقة يعرفون منبعها، والحرقة التي تختبئ خلف كل كلمة، في مجتمع مغلق على النساء، لم يكن يسمح بنزولهن إلى السوق منذ سنوات قليلة، وها هن يخرجن
image
خلال متابعتي لما تناولته المنابر الصحفية من مواضيع في نهاية الأسبوع الماضي أثارت انتباهي  بعض العناوين التي لا تخلو من طرافة سأتوقف عند اثنين منها: • الأول يتحدث عن إعلان المجلس الأعلى للحسابات عن  قرب إفلاس الدولة المغربية الاقتصادي والمالي حيث تضمن المقال الذي قرأته ما يلي:"أعلن المجلس الأعلى للحسابات عن تنبؤه بإفلاس
image
اعتقلوك وأنت وسط الاحداث شاهدا على دم الأبرياء وهو يلطخ أيادي الدولة و يجري بشوارع الحسيمة . اعتقلوك لأنك الجندي المسلح برسالتك الصحفية التي تفزع الاستبداد والقهر والتي لا تتأخر عن موعدها كما عودتنا، اعتقلوك لانك الضوء الذي يكسر ظلام الليل و ليالي المظالم عن أهالينا في الريف ، اعتقلوك لانك حَمال الكلمة والقلم، لانك
image
في هذا الحديث الذي أجراه موقع "لكم" مع رئيسة فريق الحزب الإشتراكي في البرلمان البلجيكي، كاثرين مورو،  بعد مشاركتها ضمن الوفد البرلماني البلجيكي الذي زار الحسيمة إلى جانب النائبة نادية اليوسفي والنائب "أميت كجانج"، تحدثت عن المهمة التي انجزها الوفد، ودوافعه وما تنوي فعله في المستقبل، كما تحدثت عن تسريب فيديو الزفزافي
image
وقعت مجموعة من الشخصيات الفرنسية على رسالة عممتها على وسائل الإعلام، أعلنت من خلالها عن تضامنها مع الحركة الاجتماعية السلمية التي هزت منطقة الريف شمال المغرب، مستنكرة ما أسمته بالدعم الأعمى الذي تقدمه فرنسا للدولة المغربية. وجاء في الرسالة الذي نشرها موقع "mediapart.fr" ، "الحراك الشعبي في شمال المغرب لا يطالب إلا بالكرامة
image
ادانت شبيبات فدرالية اليسار الديمقراطي( شبيبة الطليعية، منظمة الشباب الاتحادي، حركة الشبيبة الديمقراطية التقدمية)، ما أسمته بالقمع الوحشي للسلطات الأمنية في حق تظاهرة سلمية وحضارية تم تنظيمها يوم 20 يوليوز الجاري بالحسيمة ونواحيها، مستنكرة حملة الاعتقالات العشوائية التي استهدفت المتظاهرين. وأكدت شبابيات فدرالية اليسار، في بلاغ توصل به موقع "لكم 2" أن التعاطي
image
هذا المقال سأعرضه في صورة الشهادة، أقدمها شهادة للتاريخ وشهادة على بعض العصر. من أجمل وأسمى ما يجتمع عليه بنو الإنسان، هو نشدان الحقيقة، وتحري هذه الحقيقة، حتى تكون إرثا متداولا بين أجيال الإنسان، يقرؤون من خلالها حركة التاريخ، واقعا وأحداثا ومنعرجات، ويستنبطون من خلالها الحكمة، فالحكمة هي الوجه الآخر للحقيقة، ومن يؤتى
image
رغم منعها من قبل السلطات المغربية وتفريقها بالقوة وبالغازات المسيلة للدموع، تشهد مدينة الحسيمة الآن (ليلة الخميس 20 يوليوز الجاري)، مسيرة احتجاجية حاشدة  بحي السلام، حيث تظاهر الآلاف من المحتجين ضد ما وصفوه بـ"القمع" الذي طال احتجاجاتهم. ناشط بارز في الحراك، وأحد المنسقين لتنظيم المسيرة وتحديد أماكن تجمعها، قال في اتصال مع موقع
image
لاشك أن إعتقال النشطاء والناشطة سيليا(*)أسال الكثير من المداد والإنتقاد. في هذا المقالة سأحاول تسليط الضوء على هذه الاعتقالات من زواية مختلفة؛ سأركز بالخصوص على بعض الإشكالات التي طرحتها هذه الاعتقالاتعلى مستويات نظام الحكم المركزي والهوية في شقها اللغوي.  الحق في محاكمة عادلة في منطقتي الإشكالية الأولى التي أود مناقشتها هي المتابعة والمحاكمة في
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 next last المجموع: 239 | عرض: 1 - 10

أول الكلام