cron
image
"مرة أخرى يُعتقل الصحافيون المغاربة ويودعون في السجون"، هكذا تحدث تقرير لمنظمة "مراسلون بلا حدود" الذي اتهم الحكومة المغربية بعرقلة عمل الصحافيين والمؤسسات الإعلامية أثناء تغطيتها لحراك الريف، وطالبت بالإفراج عن كافة المعتقلين من صحافيين ونشطاء فيسبوكيين. تقرير "مراسلون بلا حدود" الذي جاء في ظرف "استثنائي" مع توالي الاحتجاجات في منطقة الريف، أكد
image
أعاد الهجوم الإرهابي الذي هز منطقة برشلونة الخميس الماضي، العلاقات المغربية الإسبانية إلى واجهة الأحداث مجددا، ويعد "الإرهاب" أهم الرهانات التي تحرص إسبانيا على التعاون مع المغرب من أجل تقويضه، بالإضافة إلى ملفات الهجرة والمخدرات والاقتصاد والسياحة التي تلعب دورا هاما في ضخ دماء جديدة في العلاقات الثنائية. وبحسب تقرير نشره موقع "جيوبوليس"
image
في أول تعليق لمسؤول حكومي على احتجاز 260 مغربيا من قبل ميليشيات ليبية، قال عبد الكريم بنعتيق، الوزير المنتدب لدى وزير الخارجية المكلف بالمغاربة المقيمين بالخارج وشؤون الهجرة، إن كل المعطيات والأرقام التي تنشر غير دقيقة، مؤكدا على أن الموضوع تتم معالجته بشكل تدريجي ويخضع لتوجيهات عليا بالقول إن "الملف في "أياد
image
أكد نيكولاي سوخوف الباحث بمعهد الدراسات الشرقية أكاديمية العلوم الروسية، أن عدم قدرة نسبة من المغاربة على الاندماج في الدول الأوروبية بسبب عدم تقبلهم لبعض سلوكيات المجتمع الأوروبي، يُسهل عملية تجنيدهم من قبل الخلايا الجهادية. وأبرز الباحث في تصريح لموقع (سبوتنيك نيوز) الفرنسي، عقب تحليله للأسباب التي تدفع المغاربة إلى ارتكاب أفعال إرهابية
image
قالت المنظمة الديمقراطية للشغل، إن 260 مغربيا محتجزا لدى السلطات الليبية، يعيشون في ظروف غير إنسانية، من خلال تعرضهم للتعذيب بالكي بالنار، وتكسير العظام، والحرمان من النوم، والتحرش الجنسي، فضلا عن الجوع والعطش. ودعت المنظمة في بلاغ لها، الوزارة المكلفة بالمغاربة المقيمين بالخارج وشؤون الهجرة، للتدخل العاجل لدى السلطات الليبية من أجل إطلاق
image
 يمثل الثلاثاء أربعة مشتبه بهم في تنفيذ اعتداءي إسبانيا هم أعضاء خلية من 12 عضوا قتل أفرادها الباقون، أمام المحكمة حيث قد يوجه إليهم الاتهام رسميا. وكان معظم أفراد المجموعة المشتبه بهم يعيشون في بلدة ريبوي التي تحيط بها الغابات عند سفح جبال البيرينيه شمالي برشلونة على مقربة من الحدود الفرنسية وكان معظمهم
image
     منذ هجمات 11 سبتمبر 2001 بالولايات المتحدة، أصبح العالم يعرف العديد من الهجمات الاهاربية، التي لم يكن المغرب في منأى عنها، حيث عرف بدوره في مناسبتين اثنتين حادثين ارهابيين، أحدهما وقع بمدينة الدارالبيضاء بتاريخ 16 ماي 2003،  أما الاخر فقد كان بمدينة مراكش وذلك بتاريخ 28 أبريل 2011، حيث تسبب
image
هل أخفق الفكر السياسي والحزبي بالمغرب ؟. لنعترف أولا أن لهذا السؤال بصمة صابون منزلق بين الإيجاب ب "نعم" والرفض ب "لا". من تم فلن ندخل في جدال المقارنات بين ماضي النشأة وحاضر لمسة الإخفاق. ليكن قصفنا الأول غير رحيم عما آلت إليه وضعية الأحزاب السياسية المغربية والتي تحولت إلى شبه دكاكين
image
قال الخبير الألماني في الشؤون الإفريقية، كريستوف كانينغيسر، إن "مجموعة إيكوواس الاقتصادية لن تضعف بانضمام بلد قوي اقتصاديا مثل المغرب. الذي يمكن له كعضو في إيكوواس أن يستفيد أكثر من دوره كجسر بين إفريقيا وأوروبا"، وذلك في تصريح لموقع "دويتشه فيله" الألماني. وجاء في تقرير للموقع الألماني، أن الملك محمد السادس، جعل من
image
عزى جواد مبروكي الطبيب والمحلل النفسي، عمليات الاغتصاب والتحرش الجماعي التي انتشرت مؤخرا في المغرب، وآخرها ما تعرضت له فتاة بحافلة بالدار البيضاء، إلى خلل في التربية الدينية للشبان المغاربة.   وقال مبروكي في اتصال بموقع "لكم"، الطب النفسي يعتبر هذا الفعل خلل سلوكي ناتج عن تربية دينية خاطئة، حيث يتم تلقين مجموعة
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 next last المجموع: 2865 | عرض: 1 - 10

أول الكلام