cron
image
 المعرفة مبنى ومعنى، جوهر وشكل، نفس وجسد،عقل وسلوك، اعتقاد وممارسة،قلب وقالب،شكل وتشكل، نظرية وتطبيق. علاقات حدية، اختزلها ربما القول الدارج المغربي،طيلة عقود خلت،وآمن حقا بمضمونها،نظرا لتجليات آثارها على أرض الواقع :''باينة عليه قرايتو''،هذا من الناحية الاعتبارية،يعني مستويات ودرجات التأنق والكياسة اللتين يكشف عنهما صاحب المعرفة، مقارنة بالمنقطع عن المعرفة.ثم ''بانت عليه قرايتو''،أي
image
بينما يزعم صانعو لعبة فيدجيت سبينر أنها تُريح الأعصاب، وتساعد على التخلص من التوتر، وزيادة التركيز، شكك الألماني كورت بريلا، من مركز وينكوت للعلاج النفسي، في مدى تأثيرها.  وبحسب بريلا فإن اللعبة قد تهدئ طفلاً مضطرباً من خلال توجيه فرط الحركة لديه، لكنه لا يعني أنها أصبحت أداة علاج نفسي للأطفال المضطربين. وإن واحداً
image
كشفت مذكرة استعجالية للمجلس الأعلى للحسابات، أن الدخول المدرسي للموسم 2016/2017 عرف مجموعة من نقائص حالت دون مرورها في ظروف عادية. ويتعلق الأمر على الخصوص بالنقص الملاحظ في أعداد المدرسين. وأفادت المذكرة أن وزارة التربية الوطنية لم تتمكن من توفير الموارد البشرية اللازمة لتغطية حاجيات المنظومة التربوية، مما حدا بها إلى اللجوء إلى
image
سيدي الوزير، سأبدأ بالاعتذار المسبق إن لم أحسن اختيار العبارات التي تليق بمقامكم، وذلك لما لحقني من عظيم التذمر وعميق الأسف وشديد الامتعاض، ومعي في ذلك فئات عريضة من المغاربة الذين ظنوا أنكم ستنصفون المغاربة وتتجردون من الاصطفاف الإيديولوجي الذي عوّدنا عليه سابقوكم، لنكتشف أخيرا أنكم لا تختلفون عنهم في شيء في
image
الجميع اليوم يتحدث عن التنظيم والهيكلة  والعقلنة والتحديث في جميع مناحي الحياة الاجتماعية والاقتصادية والثقافية. كما أن مؤسسات الدولة وقوانينها تسير في نفس النهج، متبنية بذلك خطابات تبدو في ظاهرها متماشية مع روح العصر ومع متطلباته، لكنها في الحقيقة خطابات موجهة للاستهلاك السلبي ليس إلا. فالواقع يشي بسلوكات أخرى بعيدة كل البُعد
image
الإنسان كائن تلقائي له قابلية لتلقي ثقافة مجتمعه منذ صغره، ما يعني أن التلميذ لا يأتي إلى المدرسة فارغ الذهن، بل يأتي مؤطَّرا بثقافة المجتمع وتمثلات ثقافية لم يتم التحقق منها ولا فحصها، ما يطرح مشاكل بيداغوجية وديداكتيكية شتى لأن المُتعلِّم يَفِدُ إلى المدرسة بهذه الخلفية مُعتقدا أنها بديهية، مع أنها في
image
     كل حكومات البلدان الديمقراطية العريقة تتنافس فيما بينها، لتطوير برامجها وسياساتها، سعيا إلى تلبية انتظارات المواطنين وتجويد مستوى عيشهم. غير أن لحكومات بلادنا فلسفة خاصة، فهي تمضي ولاياتها في التخبط والارتجال، لما يميزها من ضعف وتنافر، وعدم القدرة على استثمار الإيجابيات، تعزيز المكتسبات وتجاوز النقائص والاختلالات...       ويعود مصدر
image
أخذ العنف المدرسي في السنوات الأخيرة منحى خطيرا، بحيث أصبحنا نسمع كل يوم عن حالات اعتداء مشينة على مدرسين ومدرسات داخل فصول الدراسة، من طرف تلاميذ منحرفين، لا يعرفون للمدرسين مكانة ولا قدرا، في ظل غياب تام لشروط الأمن والسلامة داخل المؤسسات التعليمة. وهذا ما يدفعنا إلى التساؤل: ماذا تنتظر الدولة للحد
image
يصعب حقيقة بدون دراسات سوسيولوجية،قائمة على بيانات الوثائق التحليلية والدراسات الميدانية،صياغة رؤية تتسم بقدر من الموضوعية والنزاهة،بخصوص معطيات حياتنا الفكرية أو على الأقل مرتكزاتها وموجهاتها المعرفية والقيمية،ماضيا وحاضرا،ثم استشراف نوعية المستقبل من خلالهما. إذن،ستبقى الأحكام نسبية،اللهم سمات الإطار العام، التي تتوالد وتتكرس،داخل بنياته،مسارات تقاليد حياتنا الفكرية والثقافية المغربية،وهي لاتنزاح كما تجلى ويتجلى عن: *الرهان
image
أدان فرع الكنفدرالية الديمقراطية للشغل بتازة تعرض أحد المدرسين لاعتداء من طرف مجموعة من التلاميذ بحجرة الدرس صباح يوم الجمعة 28 أبريل الجاري. وقالت النقابة في بلاغ صحفي، توصل موقع "لكم" بنسخة منه، إنها "تلقت نبأ الاعتداء الشنيع الذي تعرض له الأستاذ عبد الرحيم الشافعي بالحجرة الدراسية وهو يزاول مهامه صبيحة يوم الجمعة
1 2 3 4 5 next المجموع: 50 | عرض: 1 - 10

أول الكلام