cron
image
دعا أكاديمي مغربي، اليوم الخميس، إلى ضرورة إنتاج خطاب وسطي معتدل، بعيدا عن "العجرفة الغربية" و"الأصولية المتطرفة"، مشددا على ضرورة توسيع رقعة المشترك وتذويب الخلافات وتشجيع الحوار.‎ جاء ذلك خلال افتتاح ندوة دولية، بالعاصمة الرباط، بعنوان "الخطاب الديني والسلطة والمجتمع.. مقاربات ومقارنات"، تنظمها كلية الآداب في جامعة الرباط ، على مدى يومين، بتنسيق
image
قالت الكاتبة الاسبانية، نوريا غونساليس، إن الكتابة مسؤولية وليست لعبا بالكلمات. معتبرة أن الشعر، وهو اختصاصها، هو نوع من الشعوذة. وفي حوار حصري مع موقع "لكم" قالت الشاعرة الإسبانية إن الكلمة تظل عاملا فعالا أساسيا، يفرضُ سَطوته على الأزمنة والأمكنــَة والشعر، "ما يزال سلاح مقاومة وسيظل على مر التاريخ". وفيما يلي نص الحوار. الشعر
image
تم، مساء أمس الإثنين بالدوحة، تتويج ثلاثة باحثين مغاربة من بين ثمانية باحثين عرب بالجائزة العربية للعلوم الاجتماعية والإنسانية في دورتها السادسة، التي انتظمت في موضوعي "سؤال الأخلاق في الحضارة العربية الإسلامية"، و"الشباب العربي.. الهجرة والمستقبل".وفاز بالجائزة العربية، البالغة قيمتها الإجمالية 160 ألف دولار، التي تم الإعلان عنها وتوزيعها في ختام أشغال
image
عاش المغرب مع بداية العشرية الثانية من الألفية الثالثة مخاضا إعلاميا لم شهد  له مثيلا منذ صدور ظهير 18 أبريل 1942، وبعده ظهير 15 نونبر 1958 أيام حكومة أحمد بلافريج في شأن الصحافة والنشر وما لحقهما من تعديلات.. ذلك أن بداية الألفية الثالثة فرضت مستجدات كان من الضروري تحيين القوانين لتساير التطور
image
إن القانون المغربي شأنه مثل باقي القوانين العربية، لم يضع تعريفا محددا للصورة فقد ترك ذلك للفقه والقضاء. مما دفع بعضهم إلى تعريف الصورة بأنها "مجموعة الخطوط والأشكال التي تشير إلى الشكل الخارجي لشخص معين بذاته، سواء أكانت صورة ضوئية أو لوحة مرسومة، وذلك بغض النظر عن الأدوات المستخدمة والطريقة المستخدمة". ولا تقف
image
نستهل الجولة اليومية لقراءة أبرز عناوين الصحف اليومية، الصادرة يوم الإثنين 27 فبراير الجاري، بأخبار وتقارير متنوعة، ومنها: "لماذا استدعت الشرطة شباط؟" و"مشروع بأزيد من 20 مليارا ينتهي بفضيحة نصب واحتيال"، وخبر عن "بنكيران يتشبت بالعودة إلى الملك لحسم مفاوضات تشكيل الحكومة"، و"هيكل ديناصور مهرب من المغرب يباع في باريس بـ 400
image
قالت جريدة "العلم"، الناطقة باسم حزب "الاستقلال"، إن "امتثال شباط أمام الضابطة القضائية له خلفيات سياسية وراء استهدافه"، ووصفت الصحيفة مقال "واد الشراط" بـ "حصان طراودة". وجاء هذا في المقال الافتتاحي في عدد الجريدة الرسمية للحزب الصادر يوم الإثنين، وهو نفس اليوم الذي سيمثل فيه حميد شباط، الأمين العام للحزب، أمام فرقة الضابطة
image
كشفت يومية "العلم"، لسان حزب "الاستقلال"، في عددها الصادر نهاية الأسبوع الجاري، عن تفاصيل التحقيق في ما بات يعرف بمقال "وداي الشراط"، وأكدت أن الضابطة القضائية شرعت منذ صبيحة يوم الأربعاء الماضي في إجراء البحث في موضوع المقال الذي نشره موقع الحزب على الإنترنت، الذي أضحى معروفا بمقال "وادي الشراط". وأوردت اليومية أن
image
أكد تقرير صادر عن  تنسيقية الديناميات للترافع حول بيئة آمنة لعمل المدافعات والمدافعين عن حقوق الإنسان، والتي تضم 150 هيئة وشبكة، أن الفترة الممتدة ما بين سنتي 2012 و2016 موضوع التقرير، عرفت مجموعة من الخروقات والتجاوزات التي مست المدافعين عن حقوق الإنسان في تعارض تام مع إعلان حماية المدافعين عن حقوق الإنسان،
image
نستهل الجولة اليومية لقراءة أبرز عناوين الصحف اليومية، الصادرة يوم الثلاثاء 14 فبراير الجاري، بأخبار وتقارير متنوعة، ومنها: "الدرك يحقق في علميات تفويت هكتارات من الأراضي لسياسيين ونافذين"، و"القضاء البريطاني ينظر في دعوى لحظر بيع الأسلحة البريطانية للمغرب"، وخبر عن "القصر مازال يستشير اليازغي"، و"قانون الصحافة انهزم أمام قانون الإرهاب في أول
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 next last المجموع: 127 | عرض: 1 - 10

أول الكلام