cron
image
قال عزيز الرباح، عضو الأمانة العامة لحزب "العدالة والتنمية"، إنه كان ممنوعا من الاستوزار في حكومة العثماني، لكنه لم يٌفصح عن الجهة أو السبب الذي كان يمنعه من المشاركة فيها. وأكد الرباح، الذي كان يتحدث في ندوة سياسية بملقتى شببية حزبه مساء الجمعة 11 يوليوز، أنه لولا تشبت العثماني به لما كان متواجدا
image
أعلنت هيئة السياحة القطرية اليوم الأربعاء عن إعفاء مواطني 80 دولة من رسوم تأشيرة دخول قطر، في خطوة تهدف لتشجيع السياحة. وفي مؤتمر صحفي عقد اليوم الأربعاء، قال رئيس قطاع تنمية السياحة بهيئة السياحة القطرية إن الدوحة أطلقت خدمة جديدة لتيسير الحصول على تأشيرات الدخول إلى قطر. ويدخل قرار الإعفاء حيز التنفيذ بشكل فوري، وتنقسم
image
لا بأسَ أن أترحم على وزير الداخلية الراحل إدريس البصري وأذكر أيامه بخير، فالرجل عندما تلقى أمرا من سيده بإستقدام الإعلام الى حظيرة الداخلية إمتثل للتعليمات وحول القطاع الى قطيع فسمى الوزارة "وزارة الداخلية والإعلام". أحدث المراسيم وهَيْكَلَ المديريات والأقسام وعين الأمنيين رؤساء للصحافيين فتحولت التلفزة المغربية، مثلا، الى كوميسارية استبدلت تقاريرها
image
بعدما لوح سعد الدين العثماني، رئيس الحكومة  ورئيس المجلس الوطني لحزب "العدالة والتنمية" بالخروج من الحكومة في حالة ما إذا طلب منه حزبه (العدالة والتنمية) ذلك، عاد من جديد للحديث عن التوافقات ومنهج حزبه في الإصلاح، حيث شدد على أن الإصلاح لا يمكن أن يتواصل إلا بتوافقات حقيقية، في إشارة إلى التوافق
image
يفيدنا التاريخ السياسي الحديث للمغرب أن الدين كان حاضرا في مسار تطور الحركات الاحتجاجية، فقد انطلقت أول شرارة للنضال الوطني ضد " الظهير البربري" الصادر في 16 ماي 1930من المسجد الأعظم بسلا، حيث ردد الوطنيون المغاربة دعاء "اللطيف" الذي لازال  المغاربة يرددونه  إلى الآن عند اشتداد النكبات والابتلاءات، ودبر الصلوات في فترة
image
أقر عمر الشرقاوي، الأستاذ الجامعي والباحث في العلوم السياسية، أن "الخطاب الملكي الأخير فتح خيارات دستورية متعددة للجالس على العرش، من بينها إعلان حالة الاستثناء، فإذا ذهب التقدير الملكي إلى أن هناك من الأحداث ما أصبح يعرقل السير العادي للمؤسسات الدستورية، وفي هاته الحالة يخول الملك صلاحية اتخاذ الإجراءات التي تقتضيها الرجوع
image
في البداية لابد من إثارة ملاحظة دقيقة حول ما يقع حاليا بالمغرب، وهي أننا نشهد عودة "مزاج سيّء للسلطوية"، حيث تعيد الأحداث الأخيرة سواء المتعلقة بتعامل السلطات مع حراك الريف من خلال القمع المفرط والاعتقالات العشوائية ، أو تلك المرتبطة باستهداف استقلالية القرار الحزبي، كما هو الشأن داخل حزبي الاستقلال والعدالة والتنمية،
image
عادت قضية إعفاء أطر جماعة "العدل والإحسان"، في قطاع التعليم من جديد إلى الواجهة، حيث وجه برلماني من حزب "العدالة والتنمية"، انتقادات لاذعة لوزير التربية الوطنية والتعليم العالي وتكوين الأطر محمد حصاد، بالقول إن "الانتماء السياسي والجمعوي حرية شخصية والتقارير الأمنية نرحب بها إذا كانت ترصد "الشفارة" الذين ينهبون البلاد بشيكات بدون
image
قال عزيز الرباح، عضو الامانة العامة لحزب "العدالة والتنمية"، "عندنا في حزب (العدالة والتنمية) زعماء من الطراز العالي كالأخ عبد الاله بنكيران وسعد الدين العثماني ومصطفى الرميد ولكن المؤسسات كانت دائما أكبر بكثير من الأشخاص". وقال الرباح، أحد أبرز المعارضين لعودة بنكيران لرئاسة الحزب: "عندنا الأمانة العامة والمجلس الوطني والمؤتمر هذا هو منهج
image
بعدما اتسعت رقعة المطالبة بإبعاد عبد الإله بنكيران، من التنافس على رئاسة الأمانة العامة لحزب "العدالة والتنمية"، خصوصا من قبل قيادات "التوحيد والإصلاح" المؤيدة لحكومة العثماني مع تيار الوزراء، قال بنكيران في لقاء جمعه مع أحد القيادات التاريخية لأحد الأحزاب اليسارية عندما زاره في بيته، إنه سيقاوم وسيدافع عن استقلالية القرار الحزبي. وعلم
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 next last المجموع: 236 | عرض: 1 - 10

أول الكلام