cron
image
حاصرت سبعة دول، ومعهم جزر المالديف (لا أعلم سبب انضمامها إلى بقية الدول)، قطر جوًا وبرًا وبحرًا. انقطعت الطرق المفتوحة من خارج قطر التي تصلها بالعالم. وقفت شبه الجزيرة القطرية مكتوفة الأيدي وحيدة وسط الخليج العربي وكأنها حبة صنوبر، بينما صرحت إيران بأنها قادرة على إرسال الخبز والطماطم لها عن طريق البحر. هل
image
في عام 1974، أصبح ريتشارد نيكسون أول رئيسٍ أمريكي يزور السعودية وإسرائيل، فضلًا عن سوريا، سعيا إلى تحقيق الانتصارات في الخارج، ولتحويل الانتباه عن فضيحة "ووترغيت" التي كانت تتصاعد آثارها في الداخل. لقد كانت رحلة ناجحة للرئيس المحاصر. وقد روج لعملية سلام جديدة وتحدث عن إعادة تنظيم إقليمية لتحقيق الاستقرار في الشرق الأوسط
image
في 28 أبربل الماضي، صوّت مجلس الأمن الدولي على القرار 2351 المتعلق بالتمديد السنوي لتفويض "بعثة الأمم المتحدة لتنظيم استفتاء في الصحراء الغربية" (مينورسو)، وتضمن القرار أيضاً دعوة إلى إعادة إطلاق المفاوضات. على الرغم من أن لغة القرار ليست جديدة تماماً، إلا أنه يكشف عن التزام متجدد بالعمل على التوصل إلى تسوية
image
كان من بين المفاجئات العديدة التي حملتها حكومة سعد الدين العثماني، عودة "وزارة حقوق الإنسان" ضمن الحقائب الوزارية المشكلة للحكومة الحالية. عودة هذه الوزارة إلى المشهد السياسي الرسمي المغربي في الوقت الذي يزخر فيه هذا المشهد بعدة آليات رسمية وحكومية تٌعنى بحقوق الانسان، وتعيين شخصية مثيرة للجدل هو مصطفى الرميد، لتولي هذه الوزارة
image
حزب "العدالة والتنمية" يسير برأسين، وقبل ذلك كان، عزيز الرباح، عضو الأمانة العامة للحزب، قال إنه لا يمكن الاستمرار على نفس الحال، خرجة إعلامية جاءت بُعيد تعيين حكومة سعد الدين العثماني، يدعو فيها الوزير إلى انتخاب العثماني أمينا عاما للحزب، لتجاوز حالة "الازدواجية". عبد الإله بنكيران، الأمين العام للحزب، ومنذ أيام، يقود حملة
image
الأحزاب الإسلامية المتعددة في الجزائر منقسمة على نفسها حول دعم الحكومة أو الانضمام إلى المعارضة أو أيضاً على خلفية منعها من الترشح في الانتخابات، ما يحدّ من حظوظ نجاحها.
image
طفت على السطح الخلافات المحتدمة بين قيادات حزب "العدالة والتنمية"، من خلال تضارب تصريحاتهم على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك". أولى تجليات هذه الخلافات ظهرت مع إعفاء الملك محمد السادس لعبد الإله بنكيران من رئاسة الحكومة، وتغيير العثماني لاستراتجية بنكيران في التفاوض من أجل تشكيل أغلبيته، وتعمق الخلاف بعد الكشف عن لائحة المستفيدين
image
رغم مرور نحو شهر تقريبا على إعفائه، لم يتراجع عبد الإله بنكيران، زعيم حزب "العدالة والتنمية" المغربي الفائز في الانتخابات البرلمانية، عن بعث رسائله السياسية إلى من يهمه الأمر في أعلى سلطة في البلاد، عبر أشرطة فيديو يبثها الموقع الرسمي للحزب في لحظات سياسية لا تخلو من دلالات وأبعاد سياسية. بنكيران الذي لم يستطع
image
كرّست الحكومة المغربية الجديدة التي عيّنها، الأربعاء الماضي، الملك محمد السادس هيمنة رجال القصر على المناصب الوزارية الاستراتيجية على حساب حزب العدالة والتنمية الإسلامي رغم أنه تصدر نتائج الانتخابات التشريعية الأخيرة. ولخّص الموقع الإخباري الإلكتروني "لو ديسك"، أمس الخميس، الوضع بالقول: "إنها العودة الواضحة للملكية التنفيذية". وبعد النتائج التي حققها في الانتخابات التشريعية التي
image
فيما تتجه الأنظار إلى إعلان تشكيلة الحكومة المغربية الجديدة، يرصد مراقبون المسار الذي يمكن أن يسلكه حزب "العدالة والتنمية" الإسلامي بعد إبعاد زعيمه عبد الإله بنكيران من رئاسة الحكومة.  إلى أي مدى يمكن أن يشكل إبعاد عبد الإله بنكيران من رئاسة الحكومة المغربية، تحولا في مسار حزب "العدالة والتنمية" الإسلامي؟ وهل يعني تشكيل حكومة
1 2 3 4 5 6 7 next المجموع: 69 | عرض: 1 - 10

أول الكلام