cron
image
في مقطع فيديو قديم يبدو الوزير عزيز أخنوش وهو شاب يافع يستمع مطأطئ الرأس إلى "تعليمات" وزير الداخلية السابق إدريس البصري. وطيلة مدة الشريط الطويلة نسبيا يكتفي أخنوش بتحريك رأسه استجابة للتعليمات الصادرة عن أقوى وزير في عهد الملك الراحل الحسن الثاني. هذا المقطع القديم يتم تداوله كل مرة يكون فيها بطله أخنوش
image
الكاتب الصحفي الأردني "ناهض حتر" الذي لقي مصرعه رمياً بالرصاص، صباح اليوم الأحد، عُرف بانتقاده اللاذع في كتاباته لما يسمى "الإسلام السياسي" والتي تعدت مرحلة النقد، حين أعاد نشر رسم كارتوني يسيء للذات الإلهية، الأمر الذي أحدث ضجة في المجتمع انتهت بإيداعه السجن، بعد أن تكاثرت الدعوات لقتله عبر منصات شبكات التواصل
image
لم يكن اسم الوالي عبد الوافي لفتيت، يحتاج إلى "صفقة" بيع "مشبوهة"، أو إلى بلاغ ناري مشترك صادر عن وزيرين لهما ثقلهما داخل الحكومة تبثه الوكالة الرسمية للأنباء، ليعرف عامة الناس بوجوده، ويعي رعاع الشعب وهَوامُه بأن في مملكتهم السعيدة، يُصنف "الرعايا" أنواع وطبقات. إسم لفتيت لم يقفز فجأة إلى عناوين الصحافة بكل
image
 يطرح حزب "الأصالة والمعاصرة" نفسه اليوم بالمغرب كبديل محتمل لـ"الحكومة الإسلامية" الحالية، فهل ينعم هذا الحزب بالكثير من الرضا من طرف القصر؟ فهذا السؤال طُرح ولا يزال يطرح نفسه في الوسط السياسي المغربي، فحزب "البام" الذي أنشئ سنة 2008، لم يتوقف عن الترويج لنفسه عبر الإعلام، منذ إمساك إلياس العماري، اليساري السابق،
image
فارق زعيم جبهة "البوليساريو" الحياة يوم أمس الثلاثاء 31 ماي، على إثر "صراع طويل مع المرض"، لتعلن الجزائر حداداً وطنيا سيدوم ثمانية أيام حزنًا على وفاة هذا الرجل، الذي يعتبره مناصروه "القائد التاريخي" للحركة التي لازالت تطالب بانفصال الصحراء، فيما دعا الرئيس الجزائري، عبد العزيز بوتفليقة، قادة الجبهة إلى "الاستمرار في الوحدة
image
لعلّها قامة الطيب الصديقي الضخمة باللحية والشعر المرسل، أو نزقه وحسّه الساخر وشخصيته «المتسلّطة» الفذّة، أو ابتكاراته (مؤلفاً ومخرجاً وممثلاً وتشكيليّاً...) التي أدهشت معاصريه في المغرب والعالم، أو حضوره الآسر على الخشبة بقوّة جسديّة ورخامة صوتيّة وحضور متوقّد وطاقة مذهلة وقدرة على الارتجال والقفز بين اللغات… المهمّ أن الناقد الفرنسي لم يبالغ
image
على غرار العديد من المهندسين المعماريين الشباب في العاصمة، كان أمين ابن المبارك كثير التردد على مقهى "لو كاريون" في المقاطعة العاشرة في باريس. هذا الشاب، خريج المدرسة الوطنية للهندسة المعمارية في باريس سنة 2012،  لقي مصرعه يوم الجمعة 13 نوفمبر الماضي، في شرفة هذا المقهى أيام قليلة بعد احتفاله بعيد ميلاده
image
هذا المقال نشرته صحيفة "فاينانشل تايمز" البريطانية الاثنين 23 نوڤمبر 2015، من توقيع الصحفي "بول شيم"، المراسل السابق لوكالة "فرانس بريس" ووكالة "اسوشيتد برس" الامريكية في شمال افريقيا. يرى فيه أن شعبية بنكيران هي السبب الرئيسي في نجاح حزب "العدالة والتنمية"، مع أنه لم يحقق شيئا يذكر مما وعد به خلال الحملة الانتخابية.
image
 من هو هذا الرئيس الجديد لمجلس "المستشارين"، القادم من عمق قرية من الريف بشمال المغرب إلى احتلال رابع أهم كرسي بروتوكولي على رأس هرم الدولة المغربية؟ من يكون هذا الرجل، وكيف تحول من عالم النضال الراديكالي إلى ما يصفه الخصوم بـأقرب حزب للسلطة؟ كيف عاش طفولته ومرحلته الجامعية ومن قاده إلى رئاسة  الفريق
image
هو الفقيه البصري وليس إدريس البصري والفارق بينهما كما بين السماء والأرض.. هكذا أفهمت زميلي في مجلة "الأهرام العربي" حين دفعت اليه بالحوار الذي عدت به من الدار البيضاء عام 1999، وأنا آسف بيني وبين نفسي لحال أمة يتقدم فيها رجال السلطة على رجال الثورة .  ولقد عرفت الفقيه البصري  بالقاهرة في أحد أيام
back 1 2 3 4 next المجموع: 34 | عرض: 21 - 30

أول الكلام